طباعة هذه الصفحة

السكة الحديد تخطط لإنهاء المرحلة الأولى من أعمال تطوير خط القاهرة ـ السويس يونيو المقبل

تخطط هيئة السكة الحديد للإنتهاء من المرحلة الأولى من مشروع تطوير وإعادة تأهيل خط سكة حديد عين شمس ـ السويس قبل نهاية يونيو المقبل بما يخدم العاصمة الإدارية واحتياجها إلى وسائل النقل الجماعى تزامنا مع افتتاح المرحلة الأولى منها ونقل المقرات الحكومية إليها، حيث تمتد المرحلة الأولى من محطة عدلى منصور بالسلام حتى محطة الروبيكى. وقالت مصادر مسئولة إنه يجرى حاليا أعمال تطوير المحطات والبنية الأساسية من محطة عدلى منصور حتى الروبيكى فى الكيلو 45 بخط سكة حديد عين شمس ـ السويس، وأنه سيتم تعديل مسار حركة قطارات خط السويس لتكون محطة عدلى منصور محطة بداية ونهاية لقطارات هذا الخط بدلا من محطة عين شمس. وأضافت المصادر أن المشروع يشمل إعادة تأهيل خط سكة حديد السويس بشكل كامل ورفع كفاءته بما يخدم المدن الجديدة الواقعة على طريق السويس بجانب خدمة العاصمة الإدارية، لافتة إلى أنه المرحلة الأولى من المشروع ستربط مع شبكة مترو أنفاق القاهرة الكبرى فى محطة عدلى منصور حيث نهاية الخط الثالث للمترو بجانب الربط مع مشروع القطار الكهربائى السلام ـ العاصمة الإدارية ـ العاشر من رمضان الجارى تنفيذه حاليا. وأوضحت المصادر أن مسار خط سكة الحديد السويس فى المسافة من عدلى منصور حتى الروبيكى سيكون منعزلا تماما من خلال سور مرتفع مثل القطار الكهربائى بما لا يتداخل من التقاطعات المرورية، من إعادة تأهيل كافة محطات هذا الخط بما يتماشى مع ما يحدث فى العاصمة الإدارية والتجمعات العمرانية الجديدة الحضارية. وأشارت المصادر أنه بعد إنهاء تطوير هذا الخط ستبدأ رحلة قطاراته من محطة عدلى منصور فى اتجاه السويس عبر نفس المسار القديم لتواصل رحلتها عقب ذلك إلى الإسماعيلية، حيث إنه مخطط تطوير وتحديث البنية الأساسية بالكامل فى باقى مسار خط السويس، بجانب الدفع بعربات سكة حديد جديدة للعمل على هذا الخط عقب تطويره. وأكدت المصادر أنه خط سكة حديد بعد التطوير سيخدم كافة التجمعات والمدن الجديدة الموجودة على طول امتداده وليس سكان السويس فقط، حيث يمكن للعاملين بالوزارات والمؤسسات الحكومية التى سيتم نقلها للعاصمة الإدارية استقلاله وكذلك الركاب والمواطنين العاديين، لافتة إلى أن الهيئة تعمل على تنفيذ برنامج زمنى مضغوط لسرعة إنهاء هذا المشروع. ولفتت المصادر إلى أنه تم الشروع فى إنشاء محطة سكة حديد عدلى منصور التى ستكون محطة ابتدائية بالخط بدلا من محطة عين شمس ضمن مجموعة محطات عدلى منصور، حيث سيربط هذا الخط فى محطة عدلى منصور بشبكة مترو أنفاق القاهرة الكبرى والقطار الكهربائى السلام ـ العاصمة لإدارية ـ العاشر من رمضان الجارى تنفيذه حاليا، وكذلك سيربط مع خط الشاتل باص الذى سينطلق من محطة عدلى منصور حتى مطار القاهرة. يذكر أن محطة عدلى منصور التى ستكون الأكبر بالشرق الأوسط وأفريقيا عبارة عن مجموعة محطات متلاصقة تشمل محطة مترو أنفاق تمثل نهاية الخط الثالت للمترو ومحطة قطار كهربائى تمثل أولى محطاته وأول محطة بخط الـ "شاتل باص" الذى سينطلق إلى مطار القاهرة بجانب محطة سكة حديد السويس وموقف سوبرجيت

قيم الموضوع
(0 أصوات)
السويس بلدي

أحدث مقالات السويس بلدي